العلاج الرابع بالأوزون للإصابات الرياضية في دبي وأبو ظبي

الأوزون هو غاز كيميائي موجود في الطبيعة ويحتوي على 3 جزيئات أكسجين، وله عدد من المزايا إلى جانب حمايتنا من الأشعة فوق البنفسجية التي تساعد في تفعيل آثار الشيخوخة وتعمل بشكل فعال على تقليل الألم والتعافي السريع من الإصابات كما تعزز قوة العضلات لجعلها قوية حتى في الخمسينيات من العمر.

ولكن إذا لم يتم إدارته بشكل صحيح، يمكن أن يكون الأوزون خطيراً جداً على الصحة، ولهذا السبب يتم إدارته تحت مراقبة أخصائي الطب التجديدي احصل على التفاصيل المتعلقة العلاج الرابع بالأوزون للإصابات الرياضية في دبي وأبو ظبي .

الهدف من الإجراء:

يتم توفير العلاج بالأوزون بشكل أساسي للتعامل مع الوظائف التالية:

  • يعمل كعامل مضاد للالتهابات.
  • يعمل كمسكن للألم لتقليل الألم في أماكن محددة.
  • تعزيز الدورة الدموية.
  • محاربة الجذور الحرة.
  • يساعد في تعزيز الأكسدة.
  • إصلاح الأنسجة التالفة.
  • تعزيز صحة الخلايا وحمايتها.

المرشح المثالي للعلاج:

لكي يكون الشخص مرشحاً مثالياً لهذا الإجراء، يجب أن يتمتع بجميع الجوانب المذكورة أدناه والتي تؤدي إلى علاج آمن وخالي من المخاطر:

  • ليس لديك حساسية للأوزون.
  • عدم وجود نقص في (G6PD).
  • الحصول على المستوى المطلوب من الهيموجلوبين.
  • تعاني من تعب العضلات أو ترغب في الحصول على عضلات قوية.
  • بعد التعرض لإصابة رياضية والرغبة في التعافي السريع.
  • الرغبة في تعزيز وظائف خلايا الجسم بالأوزون.

أثر العلاج  لدى الإصابة الرياضية:

تعتبر حالات الإجهاد والالتواء، التي تؤدي إلى التورم وتراكم السوائل الزائدة في النسيج الضام، من الإصابات الرياضية الشائعة.

العلاج بالأوزون للرياضيين يهدئ الأعصاب ويريح العضلات ويزود الأنسجة بالأكسجين على المستوى الجزيئي، ونتيجة لذلك، يتلقى الموقع المصاب العناصر الغذائية ويتم التخلص من السوائل الالتهابية بسرعة أكبر.

حيث يتخلص هذا العلاج من الجذور الحرة، وينظف الدم والجهاز الليمفاوي، ويعزز صحة الدماغ والذاكرة، وينظف الشرايين والأوردة.

كما يعتبر العلاج بالأوزون هو علاج أكسجين مفيد للجميع، بدءاً من المتمرنين المتحمسين وحتى نخبة الرياضيين.

أثر الأوزون على العضلات:

بعد التمرين، يمكن أن يساعد العلاج بالأوزون في تجنب آلام العضلات، حيث يتم إبطاء التخمر اللاهوائي للخلايا بواسطة الأوزون، مما يساعد أيضاً في تقليل إنتاج حمض اللاكتيك.

كما يتم زيادة تدفق الدم إلى العضلات مع العلاج بالأوزون، بالإضافة إلى ذلك، يتم تعزيز تدفق الدم في القلب، مما يقلل من التوتر تحت نفس المجهود.

التحضير للعلاج:

يحتوي هذا الإجراء على بعض المتطلبات الأساسية التي يجب القيام بها للحصول على علاج خالي من المخاطر، حيث تتضمن إرشادات التحضير المسبق ما يلي:

  • تناول 8 أكواب من الماء يومياً لتبقى رطباً.
  • تجنب استهلاك النيكوتين أو المخدرات أو الكحول أو أي منتج كحولي.
  • بما أن هذا الإجراء يتضمن جمع الدم، لذا تأكد من أن لديك مستوى الدم المناسب لجمعه.
  • الحصول على قسط كافي من النوم.
  • تناول طعام صحي ومغذي.
  • القيام بإجراء جميع اختبارات الدم المطلوبة للتحقق مما إذا كان لديك أي نوع من النقص الذي يمكن أن يؤدي إلى المخاطر ثم التغلب على هذا النقص.

آلية العلاج:

يتضمن الإجراء العلاجي الوريدي خطوتين:

أولاً، سيأخذ الطبيب الكمية المطلوبة من الدم من جسم المريض ثم يقوم بخلطه مع غاز الأوزون، ونظراً لأنه يحتوي على ثلاث ذرات أكسجين، فإن الأوزون هو شكل منشط غير مستقر من الأكسجين وهو أكثر تأكسداً وحيوية بكثير.

يتم تقسيم O3 إلى مكونين عندما يتم ضخ الدم المختلط به مرة أخرى إلى الجسم:

تتلقى الخلايا طاقتها من O2 (الأكسجين النقي)، وهو أكثر استقراراً من O.

ولبدء تفاعل الأكسدة، سوف يرتبط جزيء الأكسجين بجزيئات أخرى في الدم والأنسجة.

فوائد العلاج:

  • يتأكسد حمض اللاكتيك مما يساعد على تجنب آلام العضلات.
  • يمكن أن يقلل من الحاجة إلى المضادات الحيوية مع حماية بكتيريا الأمعاء.
  • زيادة الأوكسجين في الأنسجة.
  • يزيد من إنتاج مستويات الطاقة (ATP)، مما يؤدي إلى زيادة الطاقة والتعافي بشكل أسرع.
  • يسرع الشفاء عن طريق تقليل الكدمات والتورم والانزعاج الناتج عن الإصابات.
  • يعزز المناعة ويعالج ويمنع نزلات البرد والأنفلونزا.
  • يؤخر بدء عملية التخمر اللاهوائي للسكر في الخلية، مما يقلل من تراكم حمض اللاكتيك.
  • ينتج المزيد من الهرمونات بمستويات مثالية، مما يلغي الحاجة إلى المنشطات الاصطناعية.

أفضل أطباء الطب التجديدي في دبي:

لا شك أن الأوزون الطبي هو اختراع عظيم للعلوم الطبية، فهو يساعد في علاج أنواع مختلفة متعددة من المشكلات التنكسية ولكنه قد يكون خطراً إذا لم يتم توجيهه بشكل صحيح لأنه يحتاج إلى رعاية وخبرة لتحفيزه.

الدكتور هاني شدياق هو اسم معروف في مجال الطب التجديدي ويتمتع بخبرة تزيد عن 22 عاماً، حيث تفتخر عيادة إنفيلد رويال في دبي بتقديمها خدمات العلاج الرابع بالأوزون للإصابات الرياضية في دبي وأبو ظبي بأيدي الطبيب الخبير هاني شدياق.